1. الرئيسية
  2. الأدب
  3. الأدب العالمى

المغامرة الغامضة - شيخ حامد كان

شيخ حامد كان

أضيف بتاريخ : الأحد, 10 اغسطس 2014  |   عدد المشاهدات : 1,818
بالمدفع تمسك المدرسة بسلاح الحرب الفعال، لكنها أفضل من المدفع. تحقق النصر، وتكرس الإحلال. المدفع يرغم الأجسام، أما المدرسة فتصوغ العقول، وتكيف النفوس، فحيث يحدث المدفع حفرة من الرماد، والموت، والعفونة الشديدة، وقبل أن يفيق الإنسان وينهض، تكون المدرسة الجديدة قد مدت رواق سلامها.
إن صباح البعث سيكون صباحًا مباركًا بفضل المدرسة الميمونة. ومن قوة المغناطيس تستمد المدرسة إشعاعها، وهما متضامنان في نظام جديد، وبالطريقة ذاتها التي تتعاضد بها نواة الخلية المغناطيسية في المجال. فالانقلاب الذي يقع في حياة الناس داخل هذا النظام الجديد يشبه تغير بعض القوانين الفيزيائية داخل المجال المغناطيسي. ترى الناس مغلوبين مهزومين على امتداد خطوط القوة غير المرئية والمتغطرسة. وترى الفوضى تنتظم، والإثارة تهدأ.
وفي صباح الندم والحسرة تتجاوب أصداء أناشيد الشكر والامتنان.
هذا الانقلاب الحاد في المنظومة الطبيعية هو وحده القادر على إعطاء تفسير مقنع بحتمية اللقاء بين الإنسان الجديد، والمدرسة من دون إرادة أي منهما، فلا الإنسان يريد المدرسة، لأنها ترغمه - كي يعيش، بمعنى أن يكون حرًا يتغذى ويلبس - على أن يفعل ذلك عبر مقاعدها. ولا المدرسة تريد الإنسان؛ لأنه يفرض عليها من أجل الاستمرار - بمعنى أن تتوسع وتتأصل حيث كانت الضرورة تغرسها - الاعتماد عليه

كتب نرشحها لك

الرمح والمحراث - نحو فهم جديد لاتجاهات وسلوك البشر - حامد العطية
الرمح والمحراث - نحو فهم جديد لاتجاهات وسلوك البشر ..
حامد العطية
أسفار فى المستقبل - المغامرة الكونية للبشرية - نيكولا برانتزوس
أسفار فى المستقبل - المغامرة الكونية للبشرية - نيك ..
نيكولا برانتزوس
نبش الذاكرة - حامد طاهر
نبش الذاكرة - حامد طاهر
حامد طاهر
موقف اليهود والنصارى من المسيح عليه السلام وإبطال شبهاتهم حوله - سارة بنت حامد محمد العبادى
موقف اليهود والنصارى من المسيح عليه السلام وإبطال ..
سارة بنت حامد محمد العبادى

تعليقات



من نحن  |   سياسةالإستخدام  |   تصفح المكتبة  |   المؤلفين  |   أُضيف حديثاً  |   الأكثر شيوعاً  |   الإتصال بنا
جميع الحقوق محفوظة © واحة الكتب
Developed by: Ahmed Lotfy